لماذا الثقالة ضعيفة و لماذا لا نرى المادة المظلمة ?



احد اقوى السيناريوهات هو فكرة براينات دريشلى Drichlet branes التى يرمز لها ب Dp ...
البراين Dp كما قلنا هو جسم فى الفضاء -زمن خاصة نظرية الوتر اى الذى بعده 9+1... 
هذا البراين هو اذن سطح او حجم فى هذا الفضاء ببعد p...
اذا كان p=0 البراين نقطة ومسارها خط...
اذا كان p=1 فان هذا البراين خط و مساره فى الفضاء-زمن هو سطح..
اذا كان p=2 فان هذا البراين غشاء و مساره هو حجم..
واقصى قيمة ل p هى p=9  و هو براين يملك كل الفضاء...
ميزة البراينات الاساسية ان الاوتار المفتوحة يجب ان تنتهى عليها أما الاوتار المغلقة فيمكن ان تنتشر خارجها فى باقى الفضاء- زمن الذى يسمى فى هذا المجال بالجسد bulk...
اذكر ان الاوتار المفتوحة تعبر عن التفاعلات المعيارية التى هى تعميم للتفاعلات الكهرمغناطيسية اما الاوتار المغلقة فهى تعبر عن الثقالة...
اذن الفكرة التى جاءت من هذا المجال بخصوص السؤال اعلاه هو ان كل هذا الكون الذى نعيش هو فى الحقيقة براين واحدة, بالضبط البراين D3, فى الفضاء-زمن الجسد الذى بعده 9+1...
وان هناك براينات اخرى لا نستطيع ان نراها لان الضوء الذى هو تفاعل معيارى لا يستطيع ان يغادر تلك السطوح و الحجوم المستقلة عنا ليصل الى السطح  الذى نعيش عليه و العكس ايضا صحيح..
اذن تلك المادة موجودة لكن لا نراها لانها موجودة على براينات مختلفة عن البراين الذى نعيش عليه ولهذا فهى مادة مظلمة...
أما تأثير هذه المادة علينا عبر الثقالة فيمكننا ان نشعر به لانه يتم عبر الاوتار المغلقة التى يمكنها ان تغادر تلك البراينات لتصل الى البراين D3 الذى نعيش عليه...
ايضا لان كل القوى المعيارية محبوسة على البراين D3 الذى نعيش عليه اما القوى الثقالية فيمكنها ان تهرب خارج هذا البراين الى الجسد فان هذه الاخيرة تصيح اضعف لان تأثير الثقالة فى كل الحجم يميع قوتها و تظهر لنا ضعيفة بالمقارنة مع باقى القوى...
وهذه احدى افكار نظرية الوتر الظواهرية... 

Comments